الاميرات
اهلا وسهلا بك فى منتدى الاميرات اذا لم تكن مسجل فيسعدنا دخولك معنا التسجيل


شاطر
استعرض الموضوع السابقاذهب الى الأسفلاستعرض الموضوع التالي
avatar
snow white
المـديـر العـــام
المـديـر العـــام
الجوزاء
الحصان
عدد المساهمات : 4862
عدد النقاط : 9302
العمر : 27
البلد : اسكندرية
العمل/الترفيه : جامعى
المزاج : هادىء
http://elamerat.yoo7.com

مظاهر التجديد فى الشعر العربى

في الجمعة 16 أبريل - 13:55
ما دور البارودي في إحياء الشعر العربي ؟

جـ :
دور البارودي في إحياء الشعر العربي



1
- ارتفع

بالكلمة
و
العبارة بعد الضعف و الابتذال .



2
- ارتقى
بالموضوع
بعد
الجدب و التفاهة و التكرار الذي كان سائداً .



3
- خلص
الخيال

من التقليد



4

- أعطى

العاطفة

حيوية متدفقة بعد البرود و الجفاف .




دلل على أن البارودي هو باعث الحركة الأدبية في العصر الحديث .
جـ : البارودي هو
باعث الحركة الأدبية في العصر الحديث حيث ظهر البارودي في وقت كان الشعر العربي فيه
مثقلاً بقيود الصنعة اللفظية ، وركاكة الأسلوب ؛ نتيجةً لضعف الأمة العربية ،
وخضوعها مئات السنين لحكم المماليك والأتراك ، ولكن الله هيأ له أن يتلقى تعليمه في
بيئة صحيحة ، بعيدًا عن أحوال الضعف الشاملة ، فأكب
(عكف
و أقام )
على
قراءة الشعر الجاهلي والأموي والعباسي ؛ فتأثر بهذا الشعر الجيد ، وتفاعل معه ،
فاكتسب القدرة على محاكاته ، والسير على منهجه ؛ فنقل الشعر العربي من الضعف إلى
القوة ، وتخطى الحواجز وحطم القيود ، وأحيا الشعر وبعثه من مرقده ، وأثبت أن اللغة
العربية قادرة على البقاء والحياة ، وأن أسباب ضعفها غريبة طارئة عليها .





ما العوامل التي هيأت للبارودي النبوغ في الشعر ؟
جـ :
العوامل
التي هيأت له النبوغ في الشعر هي:
موهبته
الفطرية ،
واطلاعه
على الأدب الجيد ، مما تركه السابقون ،

وحفظه
لكثير من الشعر العباسي
الأصيل ، وخبرته بالحياة السياسية ، واشتراكه في المعارك الحربية ، واعتزازه باللغة
الأصيلة ، ونفوره من الصنعة اللفظية.




ما مظاهر التجديد في الشعر عند البارودي ؟
جـ :
مظاهر
التجديد عند البارودي :

ظهر صوت البارودي رصيناً قوياً في عباراته و ألفاظه متيناً في أساليبه صافيا في
أخيلته ، شريفاً في معانيه مشرقاً في ديباجته جزلاً في تراكيبه ، فلقد استطاع أن
يعيد الحياة للشعر بعد أن سلبت منه و بذلك نهض بالشعر من قاع منحدر إلى قمة شامخة و
ظهر ذلك في :


أولا ً : الأسلوب :
1 - ارتقي
بالكلمة و العبارة من الضعف و الابتذال إلى صحة التركيب و قوته .

(الابتذال
: أن تجرى الكلمة على ألسنة العامة في حديثهم فتفقد شاعريتها)



2
- ابتعد عن البديع المتكلف إلى الرصانة
( الإحكام )
و
التحرر .

3
- انتقل من التعقيد و الغموض إلى الوضوح و الإفصاح.





ثانياً : الموضوع :


1
- ابتعد بموضوعاته عن التكرار و السطحية و اتجه إلى التجدد و التنوع .

2
- عبر عن الأحاسيس الذاتية و الحياة المعاصرة ، و القضايا القومية و أحداث العصر
.

3
- انتقل بالموضوع الشعري من الأمور الشخصية التافهة إلى الأمور العامة
التي تعبر عن الإنسان وتقدم فائدة له
4
- تنوعت موضوعات الشعر العربي لديه فوصف الطبيعة و الحروب التي خاضها و تشوق لمصر و
رثي والده و زوجته و ابنه و تغزل و كتب في السياسة و الوطنيات وتفاعل مع إحداث عصره
وزمانه .
يقول في شكواه من المنافقين:


أنا في زمان غادر ومعاشر

****
يتلونـــون تلــــون الحرباء





ثالثاً : الخيال :


1
- انتقل بالخيال من الضيق و السطحية إلى التحليق في سماء الشعر .
2 - اعتمد على حواسه في أن يجعل من الصور لوحات فنية متحركة مرئية و مسموعة ، و
يظهر ذلك في وصف الطبيعة و الحروب و المعارك و الشوق لمصر.

يقول عن تجربته مع الخيال
الشعري :


تعرَّض لي يوما فصوّرت حسنه

****
ببلورتي عيني في صفحة القلب





رابعاً : العاطفة :

انتقل بها من البرودة و الجفاف إلى الحيوية و الحركة و الذاتية .





خامساً : الموسيقـا :

حافظ فيها علي وحدة الوزن و القافية و كانت عنده ذات رنين قوي أخاذ .




لماذا قام البارودي بمحاكاة القدماء في أشعارهم ؟
جـ : كان نابعاً
من روح المنافسة و تحدي الممتازين ؛ ليثبت أنه مثلهم فقد جاري عظماء الشعر في العصر
الجاهلي و الإسلامي و الأموي و العباسي و انصرف عن شعراء العصرين المملوكي و
العثماني معتمداً علي نقاء الذهن و الفطرة السليمة و حفظه للجيد من الأشعار و
تتلمذه علي يد الشيخ حسين المرصفي .

اذكر أهم العوامل التي هيأت للبارودي القدرة علي إحياء الشعر العربي ؟
جـ :
أهم
العوامل التي هيأت للبارودي القدرة علي إحياء الشعر العربي :


1
- استعداده الفطري و موهبته الشعرية .

2
- كثرة أسفاره و تجاربه العميقة .

3
- اطلاعه علي الآداب الأجنبية . (
التركية و الإنجليزية و
الفارسية
)

4
- اطلاعه علي التراث العربي العظيم .

5
- إيمانه بعظمة أمته العربية و جمال لغتها الخالدة .




لمدرسة الإحياء و البعث خصائص فنية مميزة … فما هي ؟
جـ :

من حيث المضمون :


1
- تعدد الأغراض
في القصيدة كالفخر والوصف والحكمة وغيرها.


2
- البدء
بالنسيب
(الغزل)
و ما يمر به الشاعر .

3
- تقليد القدماء
في موضوعاتهم من مدح وغزل ورثاء وفخر وهجاء.


4
- اعتبار البيت وحدة القصيدة مما يؤدي إلى تفككها .

5
- خطاب الصاحبين على عادة القدماء .




-

من حيث الشكل :



1
- التزام الوزن الواحد و القافية الموحدة .

2
- تقليد القدماء في الأخيلة و الصور و التراكيب .

3
- العناية بانتقاء الألفاظ الأصيلة وبالأسلوب و بلاغته .

4
- الاتجاه إلى التصوير الجزئي .

_________________

[/center]
استعرض الموضوع السابقالرجوع الى أعلى الصفحةاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى